Warning: Creating default object from empty value in /home/customer/www/ebctv.net/public_html/wp-content/plugins/dfd-extensions/redux_framework/ReduxCore/inc/class.redux_filesystem.php on line 29
تصنيف وكالة موديز تعطي التصنيف “باء 2” ل “بيما” ا – قناة الاقتصاد والأعمال
Preloader logo

تصنيف وكالة موديز تعطي التصنيف “باء 2” ل “بيما” ا

تصنيف وكالة موديز تعطي التصنيف "باء 2" ل "بيما" ا

موديز لخدمات المستثمرين تعطي اليوم لأول مرة تصنيف القوة المالية باء 2 لشركة التأمين الإسلامية “دامان بيما” (“بيما”)، ومقرها في قطر. تم تعيين التصنيف مع نظرة مستقبلية مستقرة.

تقييمات المنطقي

شركة التأمين الإسلامية دامان (” بيما “) هي شركة التأمين التكافلي مقرها في قطر، وقد تم تأسيسها في عام 2009.هي مزيج من الصحة والتأمين على الحياة التكافلي. بالنسبة لأصحاب بيما فهم شركة قطر للتأمين ، مصرف قطر الإسلامي ومصرف الريان، شركة بروة العقارية وكيو إنفست (شركة قطر للاستثمار القائم) “. ا

“يعكس إعطاء موديز تصنيف باء 2 لبيما وضع جيد في السوق، كونها ثالث أكبر مشغل في السوق المحلية والتكافل وفي الموقف السابع في سوق التأمين القطري بشكل عام من حيث المساهمات المكتوبة. وعلاوة على ذلك، هناك نمو قوي بفضل القدرة على الوصول وقدرة توزيع واسعة تتمتع بها الشركة عن طريق المساهمين المتنوعين (بما في ذلك المصارف، وشركات التأمين والشركات العقارية)، على الرغم من عدم وجود أي ضمانة صريحة من المساهمين. يفيد أيضا من التصنيف محفظة استثمارية أقل خطرا مقارنة مع أقرانهم من دول مجلس التعاون الخليجي، مع الغالبية العظمى من الاستثمارات المحتفظ بها النقد والودائع المصرفية وسندات الصكوك. ”

وعلاوة على ذلك، تملك بيما، نسبة إلى بعض أقرانها من شركات التكافل في دول مجلس التعاون الخليجي، أظهرت نتائج اكتتاب جيدة، مع نسبة مجتمعة بمعدل 93 في المائة في 2011-2012 (باستثناء سنة البداية)، ومواصلة تحسين إلى 74 في المائة في الربع الثالث 2013 . وقد أدى ذلك إلى نمو في حقوق الملكية الموحدة (المساهمين بالإضافة إلى الممولين) من 10.4 في المائة و 12.7 في المائة لعام 2012 والربع الثالث 2013 على التوالي خلال السنة السابقة. مع تنويع الأعمال ومخاطر المنتج، وبالنظر إلى الحجم المتواضع لبيما، فإنها تعتبر قوية أيضا ، تأمين على الحياة والصحة والسيارات، جنبا إلى جنب مع انخفاض أحجام التداول من الحوادث العامة، والحرائق والأعمال البحرية / والطيران “.

“ومع ذلك، فهذا التصنيف يعرض تركيز عالي نسبيا على بيما من حيث جغرافيتها، مثل معظم نظرائها القطريين، فإن الغالبية العظمى من أعمال بيما تتعلق بمخاطر التأمين القطري.”

“وعلاوة على ذلك، نلاحظ أن النفوذ المالي قد زاد في الأرباع السنوية الاخيرة، مع الرافعة المالية 2012 ومجموعه (على أساس موديز) من 12.7 في المائة و 21.4 في المائة على التوالي. الزيادة تعكس إلى حد كبير زيادة استخدام الرافعة المالية التشغيلية، مع عائدات تمويل المرابحة قصيرة الأجل التي تستثمر بشكل كبير في الصكوك الإسلامية. نحن نفهم أنه لا يزال هناك أصولاً جيدة لتلجأ لها البنوك ( للأصول المتبقية من بيما) في حال حدوث تدهور في أصول الصكوك استثمرت “.

وعلى المدى الأطول، يمكن ترقية التصنيف إذا 1- واصلت بيما تحسين موقعها في السوق وفي سوق التكافل المحلي 2- واستمر النفوذ المالي باستمرار أقل من 15 في المائة و/أو 3- سلمت بيما مستويات محسنة من رأس المال، على سبيل المثال توحيد السيولة إلى إجمالي الأصول باستمرار فوق 60 في المائة. ”

و”على العكس، فإن تصنيف سيأتي تحت ضغط سلبي في حال:1- زيادة النفوذ المالي إلى فوق 35 في المائة، 2- تدهور كبير في ربحية الاكتتاب لبيما، و/أو -3 تنويع محفظة الاستثمار في فئات فيها مخاطرة من الأصول ، مثل الأسهم أو العقارات. “